تاريخ كمال الأجسام

تاريخ كمال الأجسام

تاريخ كمال الاجسام عبر العصور والحضارات: فهم حسه الجمالي، واكتشاف تطوره والرجال الذين قاموا بصياغته.

 

Reading Timeالوقت المقدر للقراءة : أقل من دقيقة

bodybuildinghistoryحسب أستاذ علم النفس، ألبرت مهرابيان، 7٪ فقط من تواصلنا يتم لفظيا، شبه لفظي 38٪ و 55٪ غير لفظي. وفي مواجهة مثل هذه النتيجة، يمكننا أن نفهم بسهولة، إلى أي مدى، مواقفنا، تتكلم نيابة عنا دون وعي.

أكثر من كلماتنا أو خطاباتنا الجميلة، نظرة، إيماءة أو وضعية ما ستكشف عن جزء من كياننا الداخلي. شكل أجسامنا مهم أيضا لأنه يعبر أيضا عن من نكون وعن أسلوب حياتنا.

في الغرب، على سبيل المثال، المنحنيات هي علامة عن الخمول، يستحضرون الآكل الجيد ولكن أيضا إهمال مظهره. وخلافا للمنحنيات، صورة ظلية نحيلة للنساء توقظ رغبة في ممارسة الجنس عند الذكور. وجسم عضلي يبعث في الوقت نفسه، إلى الدينامية، والحداثة، والرجولة والقوة.

جسمنا إذن يعطي صورة مجزية لأنفسنا بالنسبة للآخرين بشكل أكثر أو أقل. ولكن هذ االجسم ليس كتلة مجمدة. جسمنا يعيش وهو مصدر العواطف. هو حارس تاريخنا، وآمالنا، ومعاناتنا، وحياتنا الرغدة.

وفي خضم هذا التاريخ، سوف ترغب روحنا تصميم هذا الجسم من أجل تحديد وتشديد شخصيتنا. البعض يرتمي إلى حميات أو ممارسة الرياضة لإغاظة المنحنيين القبيحين. والبعض الآخر يضع هذا الجسم في الضوء من خلال الأنشطة الفنية مثل التصوير أو النحت على وجه الخصوص.

بين الرياضة وتسليط الضوء على الجسم 

سواء كنا رياضيين أم لا، فذكر كلمة كمال الاجسام نادرا ما تترك الناس الغير مبالين. في الواقع، ما إن نتحدث عن كمال الاجسام أو أيضا بناء الاجسام، عقلنا المبتدئ يرجع بنا فورا إلى صورة “رجل خارق” مع عضلات مُزيتة جاهزة للانفجار.

سوف تظهر هذه الرؤية بالنسبة للبعض مرعبة ومثيرة للاشمئزاز. بالنسبة للآخرين، فإن تنمية عضلات ضخمة سيكون له جانب غير واقعي وغير قابل للوصول.

إلا أن تنمية العضلات إلى أقصى الحدود، وظهور العروق تذكر أيضا بالرسوم التوضيحية التشريحية حيث أن كل عضلة مرسومة بشكل مثالي. هذا التصور الأخير لكمال الأجسام يستدعي كمالية معينة للجسم. كمال الاجسام في هذا التطوير للعضلات، يكشف عن أجزاء في كثير من الأحيان خفية وغير معروفة في علم التشريح لدينا. لا يسعنا إلا أن نكون رغم كل شيء، مفتونين بالنتيجة. وكما رأينا أيضا أعلاه، العضلات هي رمز للرجولة والقوة.

ولكن وراء هذه المشاعر المثيرة، هل نعرف حقا كمال الاجسام؟

 

 

في كثير من الأحيان نقتصر كمال الأجسام على تدريب رفع الأثقال للزيادة أو أيضا لاستعراض القوة. هذه التبسيطات تقدم أخطاء في فهم هذا النظام.

كمال الاجسام والذي يدعى أيضا بناء الاجسام هو بناء الجسم من خلال تطوير كتلة العضلات لأغراض جمالية. وبالتالي نفهم بأن كمال الاجسام يجمع بين التدريب الرياضي والأبحاث الفنية.

ومن المهم أن نشير أيضا إلى أن كمال الأجسام يجب أن يكون له نمط حياة صحي خصوصا على مستوى النظام الغذائي وراحة جسده.

 

من استحضارها لجمال الجسم إلى تحقيق نظام

كيف وُلدت ممارسة كمال الاجسام؟

hercules-bronzeاستحضار جمال الجسم عن طريق انسجام كتلته العضلية يظهر منذ العصور القديمة مع أسطورة هرقل والتماثيل اليونانية.

أنجز هرقل ما لا يمكن لأي رجل آخر أن ينجزه: المهام الاثنا عشر التي كلفه بها Eurysthée. من خلال مآثره، سنجد أن هذه الفكرة غالبا ما تنسب من لاعبي كمال الاجسام ل “الرجل الخارق” لتجاوز الذات. وعلاوة على ذلك، تمثيل هرقل من خلال المنحوتات، يكشف لنا عن جسم عضلي، بخطوط مثالية.

الإغريق عبدوا الجسم، جسم نصف رجل، جسم نصف إله. لقد جسدوا هذا الجمال المثالي من خلال منحوتاتهم المتمثلة في أجساد عارية بعضلات واضوحة، مع أبعاد مثالية، وتناسق على مستوى الجذع. هذه التماثيل تجبر حتى اليوم على الإعجاب وقد حددوا المعايير الجمالية الأولى للجسم القريبة من تلك لكمال الاجسام على مستوى تطوير كتلة العضلات والأبحاث الفنية.

قوي مع هذه الثقافة القديمة لجماليات الجسم، رياضة كمال الاجسام كما نعرفها اليوم، سوف تتطور بعد ذلك بفضل أشخاص شغوفين والذين يحملون هذه الجمالية لتتحقق في شكل نظام رياضي.

دون أن يكون مؤسس كمال الاجسام الحديث، شخصية جورج هيبيرت ساهمت في ولادة النظام من خلال نظرته المركزة على اللياقة البدنية للرجال بالخصوص. في الواقع، هذا الضابط في البحرية الفرنسية، ولد في عام 1875، سوف يكتشف من خلال أسفاره أن الرجال بحسب تعبيره “البدائيين”، الذين يعيشون بالقرب من الطبيعة، لديهم حالة بدنية ممتازة ويطورون جهازا عضليا مثاليا. بهذه الملاحظة، جورج هيبيرت قام بتطوير “الطريقة الطبيعية” المبنية على ممارسة الحركات في بيئة طبيعية.

مقاربته هذه أثرت، في وقت لاحق، في العديد من الشخصيات البارزة في كمال الاجسام. خاصة يوجين ساندو، الرياضي الألماني، الذي يعتبر في الوقت الراهن الأب والمؤسس الحقيقي لكمال الاجسام.

الذي لا يعرف حتى الآن اسم ساندو في مجال كمال الاجسام؟

sandowوكان هو أول لاعب كمال اجسام معترف به دوليا بسبب عروضه. شغفه بجماليات الجسم الذي كشف عن جهازه العضلي المثالي يعود إلى طفولته. في الواقع، كان يعيش مع والده في السنوات الأولى من حياته في إيطاليا، وسرعان ما مارست التماثيل الرومانية سحر حقيقي على الصبي. في سن ال 19 بدأ يشارك في عروض القوة خلال عروض السيرك في عدة دول أوروبية. لوحظ من قبل المروج الأمريكي، فلورنس زيجفيلد، سيشارك في المعرض الكبير العالمي لسنة 1893 في شيكاغو. هنا سيتم تمييزه عن المشاركين الآخرين الذين جاؤوا لإظهار قوتهم. في الواقع، خلال عروضه، أعطى يوجين ساندو أهمية أكبر لوضعياته، وتطوير عضلاته والجماليات العامة لجسمه أكثر من القوة نفسها. هذه الميزة سوف تثير الجمهور وتقدم زيادة أكثر في بناء النظام.

 

منذ عام 1920، ستتم كتابة معاهدة حول كمال الاجسام من قبل ايرل ليدرمان.

الشخصية الثانية المهمة في بناء هذا النظام هي بلا شك جو ويدر. ولد لاعب كمال اجسام الكندي هذا في عام 1919. مشاركته ومساهمته في التحول الديمقراطي لكمال الاجسام كبيرة جدا. جو ويدر هو شغوف وكرس افتتانا لجمال العضلات في سن مبكرة. من عام 1936، سيطور تقنيات جديدة لتكثيف تطوير الكتلة العضلية. في عام 1949 أسس مع أخيه بن ويدر الاتحاد الدولي لكمال الاجسام. وهو رجل أعمال أيضا، سيقوم بإنشاء العديد من المجلات حول كمال الاجسام، بما في ذلك (FLEX) فليكس العضلات و اللياقة. ولكن مساهمته الأهم ستبقى هي إنشاء المسابقة الدولية الأكبر لكمال الاجسام: مستر أولمبيا جو ويدر يمثل “الاب الروحي” للعديد من لاعبي كمال الاجسام في وقتنا الراهن وعلى وجه التحديد الممثل الشهير أرنولد شوارزنيغر. في الواقع، كان جو ويدر هو من اكتشف أرنولد الشاب في النمسا. وسوف يصبح معلمه ومدربه. عند وفاته في عام 2013، قام أرنولد شوارزنيغر بعمل تحية مؤثرة.

من خلال إضفاء الصبغة الديمقراطية على نحو متزايد، كمال الاجسام يحدث وصل إلى الصالات الرياضية وشاطئ العضلات (Muscle Beach)، خصوصا مع أول فائز بمستر أولمبيا، لاري سكوت. وأتت الشعبية منذ عام 1987، معجبة بتدريب لاعبي كمال الاجسام على شاطئ Muscle Beach، والمجهز لهذا الغرض.

Muscle_Beach_sign

في الوقت الراهن، فريدريك مومبو، المدرب وبطل العالم لعدة مرات في هذا التخصص، وناضل لكسر الأحكام المسبقة على كمال الاجسام. أراد أن يفهم للجمهور كيف أن كمال الاجسام هو في المقام الأول نمط حياة يتطلب نظافة لا تشوبها شائبة. لاعبي كمال الأجسام هم فنانين حقيقيين للجسم.

 

إلى اكتشاف مباديء مسابقات كمال الاجسام

thegreatcompetition4تم تنظيم مسابقة كمال الاجسام الأولى (the great competition) من قبل جورج ساندو نفسه في عام 1901 في انكلترا. الإعلان عن المنافسة أثار الحماس الشديد بين الطلاب من انجلترا. وكان الهدف من هذه المسابقة هو تعزيز التربية البدنية وتعزيز كتلة العضلات. وذكر عدة معايير للاختيار مثل التناسق، والحالة الصحية للمشترك، وتوازن الجسم، ونوعية الأنسجة … .. وكان الفائز ويليام ل موراي.

 

ولكن الحقيقة التي لا مفر منها و مسابقة كمال الاجسام الأعرق هي مستر أولمبيا التي طورها جو ويدر في عام 1965. في الواقع، أقيمت أول مسابقة مستر أولمبيا في 18 سبتمبر 1965 في بروكلين، نيويورك. منذ مستر أولمبيا مثلت المسابقة الدولية المرموقة، كمال الاجسام بأكثر مهنية. وتدار المسابقة سنويا من قبل الاتحاد الدولي لكمال الاجسام واللياقة البدنية.

كل هذه الشخصيات تأتي من خلفيات، وأوساط، وبلدان مختلفة. ولكن ما يضمهم الى هذا الشغف، وهذا التقديس لجمال الجسد المثالي، وتنظيف ضد اللاواقعية، جسم مؤله عمليا.

كمال الاجسام هو فن وضع هذا الجسم في النور بفضل خيار حياة تتطلب الصرامة والصبر وقوة معنوية كبيرة.

2 comments

  1. je prend vraiment du plaisir a suivre votre blog, j’attends avec impatience le prochain article.

  2. SUPER article
    très instructif et intéressant
    merci

Leave a reply